خدمـــات الهيئــة

خادم الحرمين: المملكة تتصدى بحزم للمعتدين على أمن الوطن

خادم الحرمين: المملكة تتصدى بحزم للمعتدين على أمن الوطن

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - اتصالين هاتفيين بوالد وكيل رقيب عادل بن فالح بن عايد العتيبي، وبوالد العريف عبدالله تريكي التركي اللذين استشهدا إثر تعرض دوريتي أمن أثناء تنفيذ مهامها لحفظ الأمن، بحي المسورة بمحافظة القطيف، لاعتداءين إرهابيين بواسطة مقذوفين متفجرين. وقدم الملك المفدى تعازيه لأسرتي الشهيدين. وأكد لذوي الشهيدين أن الجهات الأمنية في المملكة تتصدى بحزم لكل من يعتدي على استقرار الوطن وأمن المواطنين، وسيحاسب كل من يحاول العبث بأمن واستقرار المملكة. وأعربت أسرتا الشهيدين عن شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين على اللفتة الكريمة غير المستغربة منه. من جهة أخرى، عبر صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، في اتصال هاتفي عن أحر تعازيه لوالد الشهيد التركي. كما قدّم صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، التعازي لوالد الشهيد التركي. بدوره، أجرى صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء، اتصالاً هاتفياً بوالد وذوي الشهيد التركي مقدماً التعازي.

جريدة الرياض     1438/10/15