خدمـــات الهيئــة

أمير المدينة يرعى ملتقى الخط العربي و يُدشن " خط المدينة "

أمير المدينة يرعى ملتقى الخط العربي و يُدشن " خط المدينة "

أطلق صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة " خط المدينة " الالكتروني الذي طورته هيئة تطوير المدينة المنورة ،ويحمل السمات و الخصائص المنثبقة من الخط المدني و الخط الحجازي القديم ،و التي تُعبر بصورة معاصرة عن مضامين الإرث الحضاري و التاريخي و الديني للمدينة المنورة . جاء ذلك خلال رعاية سمو أمير المنطقة بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة ،لملتقى الخط العربي بتنظيم و إشراف هيئة تطوير المدينة المنورة على مدار 14 يوماً بفندق زمزم بولمان بالمدينة المنورة . ووجه سمو أمير المدينة المنورة خلال الحفل الخطابي ، هيئة تطوير المدينة المنورة بإقامة ملتقى الخط بشكل سنوي و استحداث جائزة سنوية تحمل إسم المدينة المنورة للخط العربي بالإضافة إلى إيجاد مركز دائم يُعنى بالخط العربي و الفنون المرتبطه به . و تجوّل الأمير فيصل بن سلمان في المعرض المصاحب على هامش ملتقى المدينة المنورة للخط العربي و شاهد سموه الأعمال الفنية مستمعاً إلى شروحات الخطاطين المشاركين عن الأعمال المعروضة التي تحتضنها هذه التظاهرة الثقافية . عقب ذلك بدأ الحفل الخطابي لهذه المناسبة التي تستضيف أكثر من 50 خطاطاً من أميز الخطاطين من الرجال و النساء و يمثلون نحو 10 دول تضم المملكة العربية السعودية و دول الخليج و العالمين العربي و الإسلامي . ثم شاهد الحضور فيلماً تعريفياً عن الملتقى يشرح تفاصيل تطور الخط العربي عبر 80 نوعاً من الخطوط و كذلك الفنون البصرية المرتبطة به والاحتفاء بالخط و الخطاطين عبر هذه الفعالية الثقافية. تلا ذلك عرضاً مرئياً لفيلم يصف تفاصيل خط المدينة حيث جرى عرض مراحل تطور الكتابة و التي من بينها خط المدينة ليُمثل بذلك عامود الفن الإسلامي الفريد ، وفي نهاية الحفل كرّم الأمير فيصل بن سلمان ، الرعاة و المشاركين في تنظيم الملتقى . كما كرّم سمو أمير المنطقة كلاً من الخطاط أحمد بن ضياء الدين إبراهيم و الخطاط عبدالله بن علي رضا المدني ( رحمه الله ) نظير جهودهما و اسهاماتهما و شواهد تميزهما في الخط العربي و الفنون المرتبطة به. يُذكر أن ملتقى المدينة المنورة للخط العربي الذي تنظمه هيئة تطوير المدينة المنورة يهدف إلى أن تكون المدينة المنورة حاضنة لهذا الحدث الثقافي ليعرض العديد من اللوحات التي خُطت و زُخرفت بأنامل الخطاطين لهذا التجمع الثقافي حيث يأخذ الملتقى الزائر في رحلة ابداع عبر اللوحات الفنية التي تعرض كنوزاً من أنواع الخط العربي المتمضنة خط الثُلث و خط الثُلث الجلي و الخط الديواني الجلي و الخط الكوفي و خط النسخ و الزخرفة وغيرها و جرى انتقاء لوحات المعرض المصاحب على هامش الفعاليات بتنوع يعبر عن التراث العربي ما بين الآيات القرآنية و الأحاديث النبوية الشريفة و الأبيات الشعرية و الأمثال العربية القديمة ليشكل بذلك إحدى العلامات الثقافية المضيئة في سماء المدينة المنورة.

إدارة العلاقات العامة والإعلام     1439/08/17