خدمـــات الهيئــة

200 ألف سائح يقلهم باص المدينة السياحي في عامه الأول

200 ألف سائح يقلهم باص المدينة السياحي في عامه الأول

أقّل الباص السياحي في المدينة المنورة خلال عام من تشغيله أكثر من 200 ألف سائح، بمعدل يترواح ما بين 10 - 20 ألف راكب كل شهر، حيث تعمل إدارة الباص على زيادة عدد حافلاته، والاستفادة من التسويق عليه من الخلف، وتخصيصها كمساحة إعلانية. وقال مدير المشروع سعود السحيمي لـ»الوطن» «نقل الباص السياحي منذ رمضان العام الماضي قرابة 200 ألف سائح حسب نقاط التنقل بالمواقع، ونحن نتجه إلى زيادة عدد الحافلات، بعدما ثبتنا نقاط التنقل، وتم تخصيص الجزء الخلفي من الباص للإعلانات والتسويق». ويستخدم السياح الباص في ساعات الصباح الباكرة والعصر، حيث تكون درجات الحرارة ملائمة لمثل هذه الرحلات. تجريب وكانت هيئة تطوير المدينة، أطلقت المرحلةَ التجريبية الأولى للباص السياحي، خلال جولة سياحية نظمت في رمضان العام الماضي، ونقلت خلال المرحلة التجريبية منذ بداية رمضان 2500 مستفيد من جميع الجنسيات، استمعوا إلى شروحات حول الأماكن التي يعبرها بـ8 لغات. وعملت الشركة المشغلة للمشروع على تخفيض قيمة التذاكر في المراحل الأولى للتشغيل، قبل إعادتها إلى سعرها المعلن (80 ريالا للفرد)، فيما صممت الحافلة السياحية على موازنة الأجواء في المدينة، وتكييفها وتغطية الأجزاء العلوية، كذلك تخصيص الحافلة لأمكان صعود كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والمشاركة في الرحلة. وأوضحت الهيئة أن المرحلة الأولى تشمل انطلاق 5 حافلات سياحية، تتوقف في 11 نقطة، تبدأ من الحرم النبوي الشريف، وتزور المناطق التي حددت للحافلة، حيث يمكن للراكب أن ينزل في الموقع ويتجول ويعود ليركب الحافلة التالية، إذ يقف كل 30 دقيقة باص في نقطة التوقيف، وتدرس الهيئة حاليا زيادة عدد الحافلات إلى 11، وزيادة نقاط التوقف إلى 22 نقطة، تشمل المواقع التاريخية والمساجد، كمسجد الميقات. باص المدينة 5 حافلات تعمل حاليا 11 نقطة توقف 8 لغات مستخدمة في الباص 200 ألف سائح استخدموه خلال عام تقريبا

سعد الحربي - صحيفة الوطن     1439/11/20