لشعار الهيئة

التفاصيل

هيئة تطوير المدينة المنورة تعلن عن تقديم خدمات النقل الترددي لأكثر من 95 ألف مستفيد خلال الأيام العشرة الأولى من شهر رمضان

"أعلنت هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة عن تقديم خدمات النقل الترددي لأكثر من 95 ألف مستفيد خلال الأيام العشرة الأولى من شهر رمضان الجاري 1443هـ. وتأتي الخدمة التي أُطلقت غرة الشهر الكريم لنقل المصلين من الأهالي والزوار من المسجد النبوي الشريف وإليه، عبر أسطول متكامل من الحافلات يتكون من 150 حافلة تعمل من خلال 7 مسارات رئيسة في المدينة المنورة. وتقدم خدمات النقل الترددي للمستفيدين من محطة مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي، ومحطة قطار الحرمين السريع، ومحطة حي الخالدية، ومحطة حي سيد الشهداء، ومحطة موقف العالية، ومحطة موقف الجامعة الإسلامية، إضافة إلى محطة الإستاد الرياضي، وصولاً إلى محطات الخدمة في نطاق المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف. وتتواصل تقديم خدمات النقل الترددي التي تُنفذها الشركة المشغلة تحت إشراف الهيئة، بمشاركة المتطوعين والمتطوعات لتقديم الخدمات للمستفيدين والمستفيدات يومياً ابتداءً من الساعة الثالثة عصراً إلى ما بعد صلاة التراويح في مسار الذهاب والإياب، في حين من المقرر أن تمدد ساعات الخدمة خلال العشر الأواخر من الشهر الفضيل إلى ما بعد أداء صلاة القيام بنصف ساعة. وتهدف هيئة تطوير المنطقة بالتعاون مع كل شركائها من خلال خدمة حافلات النقل الترددي إلى توسيع دائرة المستفيدين من خدمات النقل العام في المدينة المنورة، وتعزيز الانسيابية المرورية في الشوارع الرئيسة وداخل نطاق المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف، وخفض مستوى التلوث البيئي الناتج عن عوادم المركبات، وصولاً إلى رفع جودة مشاريع النقل وتحسين جودة الحياة للسكان والزوار بما يترجم أهداف التوسع في الخدمة ضمن مستهدفات رؤية المملكة 2030."